13 مايو، 2021

رئيس الحكومة الفلسطينية يدعو الأطباء إلى إنهاء إضرابهم عن العمل

أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة اليوم الاثنين تسجيل 1786 إصابة جديدة بفيروس كورونا و18 وفاة بين الفلسطينيين خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية فيما دعا رئيس الوزراء الأطباء لوقف إضرابهم.

وقالت الوزيرة في بيان إن قطاع غزة سجل 815 إصابة من مجمل الحالات الجديدة.

وفرضت وزارة الداخلية في قطاع غزة إغلاقا ليليا في القطاع يبدأ يوميا عند الساعة التاسعة مساء لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

وتخضع الضفة الغربية لإغلاق جزئي من السابعة مساء حتى السادسة صباحا من الأحد إلى الخميس، ولإغلاق كلي يومي الجمعة والسبت لمواجهة تفشي الفيروس.

ودعا محمد اشتية رئيس الحكومة الفلسطينية اليوم نقابة الأطباء إلى إنهاء إضرابها عن العمل الذي أعلنته قبل أيام لعدم التزام الحكومة بما تم الاتفاق عليه سابقا فيما يتعلق بالرواتب والعلاوات.

وقال اشتية خلال جلسة الحكومة الأسبوعية في رام الله “نأسف لمواصلة الأطباء إضرابهم في وقت فيه شعبنا أحوج ما يكون لهم بينما نرى اكتظاظ الأسرة في المستشفيات بالمصابين وارتفاع أعداد الوفيات جراء الموجة الثالثة من الفيروس”.

وأضاف “إنني آمل من نقابة الاطباء… الالتزام بقرار المحكمة التي رفضت الاضراب وطالبتهم بالعودة إلى عملهم حرصا على شعبهم من الجائحة التي تتسارع وتيرتها على نحو أكثر انتشارا وأشد فتكا”.

وتابع قائلا “نقدر عمل الاطباء وتضحياتهم وعمل الممرضين والعاملين في المختبرات وكل من يعمل في القطاع الصحي”.

وتعهد اشتية بإبقاء باب الحوار مفتوحا مع نقابة الأطباء. وفي وقت لاحق أصدرت نقابة الأطباء بيانا قالت فيه أنها قررت تخفيف إجراءات الإضراب حتى نهاية الأسبوع.

وأضافت في البيان أنه من بين الإجراءات “استثناء كل ما يخص مرضى كورونا من مراكز السحب والفرز والعلاج من أي فعاليات حتى نهاية الأسبوع”.

وأوضح البيان أنه سيتم “فتح مراكز الرعاية الصحية الأولية يوم الأربعاء لتمكين المرضى من الحصول على الأدوية”.

وتفيد قاعدة بيانات وزارة الصحة الفلسطينية بأنه تم تسجيل 265720 إصابة منذ بدء الجائحة قبل حوالي عام، فضلا عن وفاة 2852.

 


بتاريخ:  2021-03-29

قراءه الخبر
شكرا لك