14 مايو، 2021

فيفا تعليقا على رحيل أجويرو من مانشستر سيتى سيكون أسطورة فى النادى للأبد

علق الاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا” على رحيل النجم الأرجنتينى سيرجيو أجويرو، عن صفوف فريق مانشستر الإنجليزى، بعد مسيرة طويلة استمرت لمدة 10 سنوات، منذ صيف 2011 وحتى 2021، مؤكدا أنه سيظل واحدا من أساطير النادى للأبد.

 

 

ونشر حساب الفيفا، عبر تويتر، لقطات تظهر مهارات وأهداف النجم الأرجنتينى، صحبها بتعليق: “ربما يغادر مانشستر سيتى هذا الصيف، لكن أجويرو سيكون أسطورة فى النادى إلى الأبد”.

Capture

 

وأعلن نادى مانشستر سيتى الإنجليزى، مساء الاثنين، رحيل نجم الفريق وهدافه التاريخى سيرجيو أجويرو، عن صفوف الفريق بنهاية الموسم الحالى، لينهى بذلك اللاعب مسيرة طويلة استمرت منذ صيف 2011 وحتى 2021.

 وقرر النادى فى بيان رسمى، إقامة تمثال للاعب بجانب تمثالى ديفيد سيلفا وفينسنت كومبانى، تأكيدا لدور اللاعب التاريخى فى صفوف الفريق طيلة السنوات العشر الماضية.

 وقال خلدون المبارك، رئيس النادى: “مساهمة سيرجيو أجويرو على مدى السنوات العشر الماضية لا يمكن الاستهانة بها، وستكون أسطورته محفورة بشكل لا يمحى فى ذكريات كل من يحب النادى، وربما حتى فى ذكريات أولئك الذين يحبون كرة القدم”.

وأضاف خلدون المبارك: “هذه ليست لحظة كلمات الوداع، لا يزال هناك الكثير لتحقيقه فى الفترة المتبقية لدينا مع سيرجيو، ونتطلع إلى مساهماته فى التحديات التى تنتظرنا”.

وتابع: “فى غضون ذلك، يسعدنى أن أعلن أننا سوف نفوّض فنانًا لإنشاء تمثال لسيرجيو فى استاد الاتحاد بجانب التمثال قيد الإنشاء لفينسينت وديفيد سيلفا، ونتطلع إلى فرصة توديع سيرجيو فى نهاية الموسم”.

وسيبدأ النادى العمل على خطط بمناسبة رحيله فى المباراة الأخيرة على أرضه لموسم 2020/21 ضد إيفرتون، حيث من المتوقع أن يسمح لآلاف المشجعين بحضور استاد الاتحاد، تقديرًا لإسهاماته وإنجازاته غير العادية.


بتاريخ:  2021-03-30

قراءه الخبر
شكرا لك