1 أغسطس، 2021
وزير الثقافة البريطاني يعترض على مقاطعة الإعلانات لقناة جي بي نيوز

وزير الثقافة البريطاني يعترض على مقاطعة الإعلانات لقناة جي بي نيوز




لندن (د ب أ)

نشر في:
الأحد 20 يونيو 2021 – 1:40 م
| آخر تحديث:
الأحد 20 يونيو 2021 – 1:40 م

قال وزير الثقافة البريطاني إن حرية التعبير معرضة للخطر بعد أن سحبت العديد من العلامات التجارية إعلاناتها من قناة “جي.بي.نيوز” التليفزيونية التي تم إطلاقها حديثا.

ووفقا لوكالة الأنباء البريطانية بي إيه ميديا، حذر الوزير أوليفر داودن من أنه لم يعد من الممكن اعتبار القيم الديمقراطية الأساسية أمرا مفروغا منه بعد أن شهدت القناة الناشئة سحب الإعلانات من جانب شركات مثل ايكيا وكوباربرج وأوكتوبس إنرجي.

ووعدت القناة، التي تم تدشينها يوم الأحد الماضي، بتطبيق ما يسمى بثقافة الإلغاء.

وكتب داودن في صحيفة صنداي تلجراف: “عندما أطلق القناة، تعهد المذيع المخضرم أندرو نيل بألا تكون جي.بي.نيوز /غرفة صدى لعقلية العاصمة/، وأنها سوف /تعمل على تمكين أولئك الذين يشعرون بأن مخاوفهم كانت غير مسموعة/”.

وأضاف: “هذا صحيح. وسائل الإعلام الحرة هي التي لديها مجموعة متنوعة من الآراء والأصوات.. للأسف لم يعد بإمكاننا اعتبار هذا أمرا مفروغا منه”.

وواجهت جي.بي.نيوز اتهامات بأنها سوف تبث برامج إخبارية حزبية في المملكة المتحدة على غرار الولايات المتحدة، وتحدت مجموعة حملة “ستوب فاندنج هيت” (اوقفوا تمويل الكراهية) المعلنين عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت شركة ايكيا السويدية العملاقة للأثاث إنها أعلنت “عن غير قصد” على جي.بي.نيوز.

كما قالت كوباربرج السويدية لعصير التفاح في بيان إنها لا تعلم أن إعلاناتها تُعرض على القناة وإنه تم تعليقها “لحين إجراء مراجعة أخرى لمحتواها”.

وقالت أوكتوبوس البريطانية للطاقة إنها لن تعلن مع جي.بي.نيوز إلا إذا ثبت أنها “متوازنة بشكل حقيقي”.

كما أوقفت الجامعة المفتوحة إعلاناتها.