31 يوليو، 2021
مستشارة ألمانيا تدعو إلى مزيد من المشاورات لتعويض المستأجر عن تكاليف ضريبة الكربون

مستشارة ألمانيا تدعو إلى مزيد من المشاورات لتعويض المستأجر عن تكاليف ضريبة الكربون




(د ب أ)

نشر في:
الخميس 24 يونيو 2021 – 12:55 ص
| آخر تحديث:
الخميس 24 يونيو 2021 – 12:55 ص

أعربت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عن اعتقادها بأن من الضروري إجراء مزيد من المشاورات لتعويض التكاليف الإضافية الناجمة عن فرض ضريبة الكربون على استخدام النفط والغاز بالنسبة للمستأجرين.

وخلال استجوابها الذي قد يكون الأخير أمام البرلمان، قالت ميركل اليوم الأربعاء، إنه يجب في الحالة المثالية تقسيم المنازل وفقا لمعايير حماية المناخ كما يجب توزيع التكاليف الإضافية بشكل مختلف على حسب كل منزل، مشيرة إلى تعذر تحقيق ذلك بسبب قصر الوقت، ” ولذلك يجب أن تكون هناك آليات أخرى في تسعير ضريبة الكربون حتى لا ترتفع قيمة الإيجارات بالنسبة للمستأجرين الذين يتحملون المسؤولية حيال حماية المناخ”.

يذكر أنه لا يزال يتعين على المستأجرين في ألمانيا تحمل التكاليف الإضافية الناجمة عن فرض ضريبة الكربون على الانبعاثات الصادرة عن استخدام النفط والغاز.

وأعلنت الحكومة منتصف الشهر الماضي عن حل وسط يتم بموجبه تحميل المؤجرين، مستقبلا، نصف التكاليف الناجمة عن ضريبة الكربون المفروضة منذ أول العام الحالي.

وكان الحزب الاشتراكي الديمقراطي كافح على مدار شهور من أجل هذا الحل.

وأضافت ميركل أن مجلس الوزراء قرر هذا التوزيع لعلمه بتعذر التوصل إلى حل مثالي في ظل المدة القصيرة المتبقية في الدورة التشريعية الحالية. وقالت ميركل إن من الأمور التي لا جدال فيها هو أن المستأجر يمكن أن يكون له تأثير على قيمة الإيجار شاملة التكاليف الإضافية لكنه ليس وحده الذي يستطيع ذلك مشيرة إلى أن المؤجر يتحمل أيضا المسؤولية عن ذلك بشكل كبير.