2 أغسطس، 2021
متغير بيتا في فرنسا وراء استمرار قرار بريطانيا بالحفاظ على الحجر الصحي للقادمين من فرنسا

متغير بيتا في فرنسا وراء استمرار قرار بريطانيا بالحفاظ على الحجر الصحي للقادمين من فرنسا




أ ش أ

نشر في:
السبت 17 يوليه 2021 – 2:45 م
| آخر تحديث:
السبت 17 يوليه 2021 – 2:45 م

أفادت صحيفة (ذا لوكال)، في نسختها الأوروبية، بأنه على الرغم من تسجيل أعداد قليلة من الحالات المصابة بمتغير (بيتا) لفيروس كورونا في فرنسا إلا أنه كان السبب وراء استمرا قرار حكومة المملكة المتحدة بالحفاظ على الحجر الصحي الإجباري للبريطانيين العائدين إلى ديارهم من فرنسا، حتى لو تم تطعيمهم بالكامل.

وأشارت الصحيفة إلى أن متغير بيتا مسؤول عن عدد صغير من متوسط ​​حالات كوفيد-19 اليومية البالغ عددها 5000 حالة في فرنسا. ووفقًا للحكومة الفرنسية، فإن نسبة الإصابة بمتغير بيتا انخفضت في الأسابيع الأخيرة.

ونوهت الصحيفة أن متغير بيتا حاليا يمثل 3.4 في المائة فقط من الحالات في فرنسا. وتعد جزيرة ريونيون، في المحيط الهندي، هي الجزء الوحيد من فرنسا التي يسود فيها متغير بيتا وهو مسؤول عن معظم حالات الجزيرة.

ويعد متغير دلتا، الذي تم اكتشافه لأول مرة في الهند، هو الأكثر انتشارا في معظم أجزاء فرنسا والمملكة المتحدة. يُذكر أنه مسؤول عن حوالي 70% من الحالات.