3 يوليو، 2022

العفو الدولية: أمر تسليم أسانج لأمريكا «رسالة مخيفة»




د ب أ


نشر في:
الجمعة 17 يونيو 2022 – 1:44 م
| آخر تحديث:
الجمعة 17 يونيو 2022 – 1:44 م

وصفت منظمة العفو الدولية الأمر الذي أصدرته وزارة الداخلية البريطانية أمرا بتسليم جوليان أسانج للولايات المتحدة، بـ”رسالة مخيفة”.

وقالت أمين عام العفو الدولية، أنييس كالامار، عن أمر تسليم أسانج إن “السماح بترحيل جوليان أسانج للولايات المتحدة سوف يعرضه لخطر كبير، وسيبعث برسالة مخيفة للصحفيين في أنحاء العالم”، بحسب وكالة الأنباء البريطانية “بي آيه ميديا”.

وتخشى منظمة العفو الدولية من أنه إذا تمت عملية التسليم، سيواجه أسانج خطرا كبيرا بالسجن الانفرادي المطول، وهو ما ينتهك الحظر المفروض على التعذيب أو غيره من أشكال سوء المعاملة.

ولا يمكن أخذ التأكيدات الدبلوماسية التي تقدمها الولايات المتحدة بأن أسانج لن يوضع في الحبس الانفرادي، على محمل الجد بالوضع في الاعتبار التاريخ السابق.

وقالت كالامار: “ندعو المملكة المتحدة إلى الإحجام عن تسليم جوليان أسانج للولايات المتحدة وإلى إسقاط الاتهامات والإفراج عن أسانج”.

وأعلنت وزارة الداخلية البريطانية في وقت سابق اليوم أن الوزيرة بريتي باتيل وقعت أمرا يقضي بتسليم أسانج للولايات المتحدة، ليواجه اتهامات بالتجسس.

وقال متحدث باسم الوزارة: “صدر أمر يوم 17 حزيران/يونيو بتسليم السيد جوليان أسانج للولايات المتحدة، بعد بحث المسألة من قبل المحكمة الابتدائية والمحكمة العليا”. وأمام أسانج فرصة 14 يوما للاستئناف على القرار.

وأفاد المتحدث بأن محاكم المملكة المتحدة لم تجد أن تسليم أسانج في هذه القضية يعد “قمعا أو ظلما، أو أنه يمثل إساءة لاستخدام الإجراء (القضائي)”.

وأضاف المتحدث: “كما لم تجد (المحاكم) أن تسليمه قد يتضارب مع حقوقه الإنسانية، بما في ذلك حقه في الحصول على محاكمة عادلة وحقه في حرية التعبير، كما سيحظى في الولايات المتحدة بمعاملة ملائمة، بما في ذلك ما يتعلق بصحته”.