28 يونيو، 2022

توصية برلمانية بزيادة المخصصات المالية فى الموازنة لتنمية المهارات الرياضية


أوصت لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، فيما يخص مشروع موازنة مديريات الشباب والرياضة بالمحافظات للعام المالي 22/23، دعم الباب الأول (الأجور وتعويضات العاملين) في مشروعات موازنات مديريات الشباب والرياضة بمحافظات الصعيد والمناطق النائية خاصة في بنود المكافآت والحوافز والبدلات لما لتلك المناطق من طبيعة خاصة تتطلب توفير التحفيز اللازم للعاملين بتلك المناطق لمضاعفة الجهود المبذولة لتنمية النشء والشباب والرياضة بتلك المناطق.


وزيادة المخصصات المالية للباب الثاني (شراء السلع والخدمات) ولاسيما في البنود المتعلقة بصيانة وترميم المباني والمنشآت والآلات والمعدات ووسائل النقل والاتصالات وتكاليف البحوث والتطوير وتدريب العاملين والبرامج التدريبية، وزيادة التقديرات المالية الخاصة بالباب الرابع (الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية ) وخاصة تلك المخصصة للاستعانة بالعمالة الفنية والإدارية المؤقتة، وتوفير وسائل انتقالات حديثة لمديريات الشباب والرياضة بالمحافظات وخاصة في محافظات الصعيد والمحافظات الحدودية، وزيادة المخصصات المالية الموجهة للباب الرابع ” الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية ” لتنفيذ خطة الأنشطة للنشء والشباب والتي تنمى المهارات والقدرات لديهم، بالإضافة لحصر مديريات الشباب والرياضة بالمحافظات التي تواجه مشكلة تجميد المخصصات المالية لبعض بنود موازنتها وإرسال بيـان بـهـا الى وزارة المالية لتقـوم بـدورها بمخاطبة مديرياتها.


وأشارت اللجنة، أن تقديرات المصروفات لمشروع موازنة مديريات الشباب والرياضة للعام المالي 22/23 بلغت ” اثنان مليار وتسعمائة وواحد وعشرون مليونا وثلاثمائة واثنان وعشرون ألف جنيه ” في حين بلغت اعتمادات المصروفات لمشروع موازنة مديريات الشباب والرياضة للعام المـالي 21/22″ اثنان مليـار وسبعمائة وثلاثة وخمسون مليونا وتسعمائة وتسعة وثمانون ألف جنيه” وذلك بزيادة بلغت “مائة وسبعة وستون مليونا وثلاثمائة وثلاثة وثلاثون ألف جنيه”، وبلغت تقديرات الإيرادات لمشروع موازنة مديريات الشباب والرياضة للعام المالي 22/23 ” ثمانية ملايين وسبعمائة وواحد وتسعون ألف جنيـه”، فـي حـين بلغت اعتمادات الإيرادات لمشـروع موازنة مديريات الشباب والرياضـة للـعـام المـالي 22/21 ” عشرة ملايين وثلاثمائة وتسعة عشر ألف جنيه “، وذلك بعجز بلغ  ( مليون وخمسمائة وثمانية وعشرين ألف جنيه ).