3 يوليو، 2022

شقيق قتيل الخانكة يكشف لـ"اليوم السابع" كواليس القبض على الجاني


كشف شقيق مالك ورشة في قرية القلج بالخانكة، قتله عاطل، عن كواليس القبض على المتهم، فقال أن المتهم عقب إطلاقه النار على الضحية، فر هاربا بواسطة دراجة بخارية، وتنقل بين عدة أماكن، حتى رصدته تحريات رجال المباحث بمركز شرطة الخانكة، وتمكن رجال المباحث من القبض عليه.


أضاف “رامي” شقيق المجني عليه “لطفي”، لـ”اليوم السابع”، أن المتهم اعترف بارتكاب الجريمة، وأرشد عن السلاح الناري المستخدم في ارتكاب الحادث، وتبين أنه غير مرخص، مشيرا إلى أن قوة أمنية كبيرة اصطحبت المتهم إلى مسرح الجريمة، وأجرى معاينة تصويرية، حيث شرح لرجال المباحث والنيابة العامة كيفية تنفيذ الجريمة، وإطلاق النار على الضحية.


وقال أن رئيس مباحث مركز شرطة الخانكة، فور القبض على المتهم، أبلغه بضبطه، وأكد أن رجال المباحث بذلوا مجهودا كبيرا حتى تم القبض على المتهم.


تلقى مركز شرطة الخانكة، بمديرية أمن القليوبية، بلاغا يفيد تعرض مالك ورشة لإطلاق نار، على يد عاطل، بقرية القلج، انتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، وكشفت التحريات أن مشادة كلامية نشبت بين المجني عليه الشهير بـ”لطفي السوري” وبين المتهم “عاطل”، بسبب اعتداء الجاني على ابن الضحية، ولدى معاتبة مالك الورشة له، وجه له المتهم السباب، وتوعده بالانتقام.


وتوصلت التحريات أن المتهم انتهز فرصة وجود الضحية بورشته، وأطلق عليه أعيرة نارية، أصابته إحداها، وفر هاربا بواسطة دراجة بخارية،


بإعداد عدة أكمنة بإشراف المقدم محمود إسماعيل رئيس مباحث الخانكة، تمكن رجال المباحث من القبض على المتهم، وبمواجهته اعترف بارتكاب الجريمة، فتم إحالته إلى النيابة للتحقيق.