28 يونيو، 2022

مجلس النواب يوافق على منحة لدعم صغار المزارعين


وافق مجلس النواب خلال جلسته العامة اليوم، برئاسة المستشار الدكتور حنفى جبالى، على قرار رئيس الجمهورية رقم (203) لسنة 2022 بشأن الموافقة على التعديل السادس لاتفاقية منحة المساعدة بين جمهورية مصر العربية والولايات المتحدة الأمريكية بشأن الأعمال الزراعية للتنمية الريفية وزيادة الدخول (أرضي)، الموقع في القاهرة بتاريخ 29/9/2021.


وذكر تقرير البرلمانى للجنة المشتركة عن لجنة الزراعة والري، ومكتبي لجنتي الشئون الاقتصاية والعلاقات الخارجية،  انه في إطار برامج التعاون الثنائي بين جمهورية مصر العربية والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية تم تنفيذ العديد من البرامج التنموية للنهوض بمختلف القطاعات الإنتاجية، وقد جاء برنامج الوكالة الأمريكية لدعم التنمية الريفية المصرية في سياق السعي نحو إحداث نهضة تنموية بالقطاع الزراعي لتحسين الإنتاجية الزراعية وتعظيم الاستفادة من الموارد المائية والحد من الفقر في المجتمعات الريفية وتنمية المهارات اللازمة لسوق العمل، بموجب اتفاقية منحة المساعدة بشأن “الأعمال الزراعية وزيادة الدخول (أرضي)”، والصادرة بمقتضى قرار رئيس جمهورية مصر العربية.


وأكدت اللجنة أن الاتفاق يهدف إلى إتاحة تمويل لدعم منحة المساعدة بشأن الأعمال الزراعية للتنمية الريفية بنحو 4,500 مليون دولار أمريكي كمساهمة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ليبلغ إجمالي منحة المساعدة بمقتضى الاتفاق المعروض نحو 77.098 مليون دولار أمريكي وذلك للاستمرار في تحقيق أهداف منحة المساعدة المتمثلة في زيادة دخول صغار الزراع وإتاحة فرص عمل للقائمين على الأعمال الزراعية بما يسهم في تحقيق هدف النمو الاقتصادي الخاص ” اقتصاد مصري أكثر تنافسية وشمولية”، وذلك من خلال زيادة إنتاجية صغار المزارعين، تقوية الروابط بين صغار المزارعين وقنوات السوق الخاصة بسلاسل القيمة، زيادة الصادرات ومبيعات الإنتاج المحلي من المحاصيل البستانية والمصنعة، تعزيز البيئة المواتية لسلاسل القيمة، وتحسين حالة التغذية للنساء والأطفال.


وأكدت اللجنة أن التعديل السادس لاتفاقية منحة المساعدة المقدمة من الولايات المتحدة الأمريكية بشأن الأعمال الزراعية للتنمية الريفية متوافقاً مع استراتيجية التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030، وتأكيداً على نجاح وجدوى تنفيذ المراحل السابقة للاتفاق في زيادة دخول صغار المزارعين من خلال دمج أصحاب الحيازات الصغيرة في الأسواق العالمية البستانية، والتوسع في استخدام التقنيات الحديثة التي تحقق أقصى استفادة من وحدتى الأرض والمياه، وزيادة تنافسية الإنتاج الزراعي بالمجتمعات المستهدفة في صعيد مصر على المستويين المحلى والدولي.