3 يوليو، 2022

صحفي روسي يطرح جائزة نوبل للسلام التي حصل عليها في المزاد لمساعدة الأوكرانيين




د ب أ


نشر في:
الإثنين 20 يونيو 2022 – 11:08 م
| آخر تحديث:
الإثنين 20 يونيو 2022 – 11:08 م

يطرح رئيس تحرير صحيفة روسية حصل على جائزة نوبل للسلام لدفاعه عن حرية التعبير ، جائزته في المزاد لجمع الأموال للأوكرانيين الذين تحولوا إلى لاجئين جراء حرب الرئيس فلاديمير بوتين ، حسبما أفادت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الاثنين.

كان دميتري موراتوف ، رئيس تحرير صحيفة “نوفايا جازيتا” حصل على جائزة نوبل مناصفة مع الصحفية الفلبينية ماريا ريسا العام الماضي لـ “كفاحهما الشجاع من أجل حرية التعبير”.

وأضافت بلومبرج أنه تبرع بنصيبه من الجائزة والبالغ تقريبا 500 ألف دولار أمريكي للعمل الخيري وعلق نشر الصحيفة في مارس الماضي بعد أن مررت روسيا تشريعا يقيد نشر تقارير عن الحرب ، أو “عمليتها العسكرية الخاصة” حسبما يصفها الكرملين.

وقال موراتوف لدار هيرتيج للمزادات في نيويورك التي تنظم الحدث ، إن بيع جائزته “يتعين أن يصير البداية لأن يحذو الآخرون حذوه ، حتى يعرض الناس ممتلكاتهم الثمينة في المزاد لمساعدة اللاجئين الأوكرانيين”.

وأضاف موراتوف أن العاملين في الصحيفة يؤيدون بشكل كامل القرار وكذلك لجنة نوبل.

يذكر أن موراتوف أسس بالاشتراك مع آخرين الصحيفة الاستقصائية في عام 1993 ، وذلك بدعم من الزعيم السوفييتي السابق ميخائيل جورباتشوف.

وعلى مدى هذه السنوات جرى قتل أربعة من الصحفيين العاملين بالصحيفة ومحام وناشط حقوقي كان يعمل معهم في إعداد تقاريرهم الاستقصائية.

وفي أبريل الماضي قال موراتوف إن شخصا اعتدى عليه وألقى عليه طلاء أحمر عندما كان مسافرا بالقطار من موسكو.