3 يوليو، 2022

رومانيا تسمح بتدريس التربية الجنسية وتترك للآباء قرار حضور الطلاب

قرر البرلمان الروماني، اليوم الثلاثاء، تدريس التربية الجنسية في مدارس البلاد، لكن يحق للآباء منع الأبناء من حضور حصص هذه المادة.

وتعد الخطوة تسوية تأتي بعد خلاف طويل حيث سعت جمعيات الآباء المتدينين إلى إلغاء المادة من المنهج تماما.

وتعني هذه التغييرات أن الطلاب سيتلقون في المدارس معلومات عن الحمل والأمراض المنقولة جنسيا من سن 14 إلى 15، بموافقة الآباء.

يشار إلى أن رومانيا بها أكبر نسبة من الأمهات في سن المراهقة في الاتحاد الأوروبي. وذكرت وكالة الإحصاءات الأوروبية (يوروستات) أن نحو 4ر44 % من الفتيات اللاتي تصبحن أمهات في الاتحاد الأوروبي قبل بلوغ الخامسة عشرة يعشن في رومانيا. وتقيم في رومانيا أيضا 30 % من الأمهات تحت سن 18 عاما في التكتل.