29 يونيو، 2022

قادة الاتحاد الأوروبي يبحثون القضايا الاقتصادية بعد قرار أوكرانيا التاريخي




د ب أ


نشر في:
الجمعة 24 يونيو 2022 – 7:02 ص
| آخر تحديث:
الجمعة 24 يونيو 2022 – 7:02 ص

يعتزم قادة دول الاتحاد الأوروبي الانتقال إلى مناقشة التضخم داخل التكتل اليوم الجمعة، في الجزء الثاني من القمة التي تنعقد على مدار يومين في بروكسل والتي شهدت بالفعل منح أوكرانيا ومولدوفا رسميا صفة دولة مرشحة لعضوية الاتحاد الأوروبي.

وتأتي هذه الخطوة المؤثرة، والتي تم الاشادة بها بوصفها “قرار تاريخي” اتخذته رئيسة المفوضية الأوروبية أورزولا فون دير لاين مساء الخميس، بعد شهور من الضغط من أوكرانيا التي مزقتها الحرب ومولدوفا المجاورة.

لكن التبعات الاقتصادية الأوسع للغزو الروسي لأوكرانيا ستمنع قادة الاتحاد الأوروبي من الاستفاضة في القرار الذي اتخذ يوم الخميس.

وأظهرت أحدث التقارير الصادرة عن وكالة الإحصاءات الأوروبية (يوروستات) أن معدل التضخم بلغ أعلى مستوى له عند 1ر8 % داخل منطقة اليورو على خلفية حرب أوكرانيا – مدفوعة بارتفاع تكاليف الطاقة وارتفاع أسعار المواد الغذائية.

وتنضم رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجارد إلى القادة لمناقشة كيفية معالجة المشكلة المتزايدة، مع توقع رفع سقف أسعار الطاقة من قبل بعض الدول.

وأعلن البنك المركزي الأوروبي بالفعل أنه في تموز/يوليو المقبل سيرفع أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ أكثر من عقد في محاولة لوقف معدلات التضخم غير المسبوقة.

وبالانتقال إلى القضايا غير المتعلقة بروسيا، فإنه من المتوقع أن يوافق قادة الاتحاد الأوروبي على استخدام كرواتيا للعملة الموحدة “اليورو” اعتبارا من عام 2023، ومناقشة كيفية جعل النظام المصرفي للكتلة أكثر مقاومة للأزمات.

ومن المتوقع أن تختتم القمة بعد ظهر اليوم الجمعة.