14 مايو، 2021

مؤسسة حقوقية مصرية تزور مقابر ضحايا الإبادة الجماعية للأرمن

اشترك لتصلك أهم الأخبار

كما زارت مقابر ضحايا الحرب التي شنتها إذربيجان ضد الأرمن في منطقة ارتساخ في استمرارية للقتل الممنهج والمستهدف للارمن من قبل تركيا.

وذكرت مؤسسة ماعت أن التاريخ شهد العديد من الحالات التي يستهدف فيها العنف تلك الجماعات العرقية أبرزهم إبادة الأرمن في الإمبراطورية العثمانية والمناطق المحيطة بها خلال 1915-1923 والتي تتكرر حتى وقتنا الحالي

وفي هذا الإطار ثمنت «ماعت» من اعتراف الولايات المتحدة الامريكية تحت إدارة الرئيس الامريكي جو بايدن بالإبادة بحق الأرمن، مشددة على ضرورة جلب المرتكبين والمسؤولين إلى العدالة والمساءلة.

وشاركت «ماعت» في المؤتمر المنعقد بالعاصمة الأرمنية يريفان، حيث تناول المؤتمر الانتهاكات التي تعرض لها الأرمن خلال الحرب الأخيرة التي شنتها أذربيجان ضد ارمنيا في سبتمبر 2020.

ناقش المؤتمر تداعيات هذه الحرب الأخيرة على جميع الأطراف وخاصة وإنها الأشرس من نوعها حيث يعود الصراع حول ناغورنو كاراباخ إلى عام 1988 وتجددت لاحقا في عام 2016 إلا ان احياء الحرب رآه الحاضرين استكمالا لسياسات الإبادة الجماعية للأرمن من قبل الاتراك وهو المتعارف دوليا دعمهم للجانب الاذربيجاني وتزويده بالسلاح والمرتزقة.

ماعت تزور مقابر ضحايا للإبادة الجماعية للأرمن

ماعت تزور مقابر ضحايا للإبادة الجماعية للأرمن

ماعت تزور مقابر ضحايا للإبادة الجماعية للأرمن

«الأوقاف» تستجيب لـ«النواب»: نوافق على إذاعة صلاة التراويح بمكبرات الصوت

بتاريخ:  2021-04-25

قراءه الخبر
شكرا لك