31 يوليو، 2021

وزير الخارجية المرحلة المقبلة في ملف سد النهضة حساسة.. الوقت ضيق

قال سامح شكري، وزير الخارجية، إن الخطوة المقبلة في ملف سد النهضة تتمثل في الانخراط مرة أخرى تحت رعاية الكونغو الديموقراطية في عملية تفاوضية، في ظل مرحلة حساسة، نظرًا لأن الوقت ضيق.

وأضاف شكري، في مداخلة هاتفية لبرنامج «يحدث في مصر»، الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر عبر فضائية «mbc مصر»، مساء اليوم الأربعاء، أنه «إذا لم تكن هناك فعالية وانخراط كامل من كل الأطراف فإن الوقت لن يسعفنا ونأتي للملء الثاني لسد النهضة».

وأكد أن الملء الثاني لسد النهضة يعتبر خرقًا آخر لاتفاق المبادئ، مضيفًا أن هذه المرة سيقع التأثير الضخم على السودان، ما قد يجعل الأمر يتعدى مراحل التفاوض مرة أخرى.

بتاريخ:  2021-03-25

قراءه الخبر
شكرا لك