29 يونيو، 2022

كينيا تطالب الأمم المتحدة بخطة لإغلاق مخيمين للاجئين خلال أسبوعين

منحت كينيا الأمم المتحدة أسبوعين لتقديم خطة لإغلاق مخيمين لإيواء اللاجئين، بعضهم من الصومال المجاورة، قائلة إن استمرار وجودهم يشكل مخاطر أمنية.

وتأتي هذه الخطوة بعد أيام فقط من انسحاب كينيا من قضية أمام محكمة العدل الدولية لحل نزاع حدودي بحري مع الصومال.

وذكرت صحيفة “ديلي نيشن” التي تصدر في نيروبي اليوم الأربعاء نقلا عن وزير الداخلية فريد ماتيانجي، قوله إن بعض اللاجئين في مخيمي كاكوما وداداب- في شمال غرب وشرق كينيا على التوالي- لهم صلات بجماعة الشباب الإسلامية الصومالية، والتي كانت وراء عدة هجمات إرهابية في كينيا.

وتم فتح مخيم داداب، بالقرب من الحدود الصومالية، منذ نحو ثلاثة عقود وهو يضم أغلب الصوماليين الذين فروا من الحرب الأهلية أو المجاعة. ويوجد بالخيم حوالي 218900 لاجئ وطالب لجوء حتى نهاية تموز/يوليو بينما يؤوي مخيم كاكوما ما يقرب من 196700 شخص، وفقا لوكالة بلومبرج للأنباء

وهددت كينيا بإغلاق المخيمين عدة مرات في الماضي، قائلة إنها تلقت القليل من المساعدة من المجتمع الدولي لإبقائهما مفتوحين. وقالت وكالة اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إنها ستواصل المحادثات مع الحكومة الكينية بشأن المخيمات.

وقالت الوكالة اليوم الأربعاء في بيان عبر البريد الإلكتروني: “نحث حكومة كينيا على ضمان أن تسمح أي قرارات بإيجاد حلول مناسبة ومستدامة وأن أولئك الذين لا يزالون بحاجة إلى الحماية يمكنهم الحصول عليها”.

وقالت وزارة الداخلية الكينية على تويتر إنه “لا مجال لمزيد من المفاوضات”.

بتاريخ:  2021-03-25

قراءه الخبر
شكرا لك