1 أغسطس، 2021

أبرزها بطء التقاضي.. وزير قطاع الأعمال الأسبق يرصد عقبات الاستثمار في مصر

اشترك لتصلك أهم الأخبار

معوقات الاستثمار فى «طابا ونويبع»على مائدة وزيرى السياحة والطيران.. غدًا

وذكر مختار خطاب انه يلى ذلك إرتفاع أسعار الأراضى الصناعية وكثرة الجهات صاحبة الولاية عليها، واتجار الوسطاء في الأراضي الصناعية في كثير من الحالات مما يجعل إرتفاع أسعار الحصول عليها سبباً في عزوف المستثمرين عن الإستثمار.

ويرتبط بما تقدم البطء الشديد في استكمال مد المناطق الصناعية بالمرافق والبنية الأساسية اللازمة للصناعة، وعامل آخر هو ارتفاع أثمان الغاز الطبيعى والكهرباء عن الأسعار العالمية. ففى الوقت الذي يبلغ فيه السعر العالمى للمليون وحدة حرارية من الغاز الطبيعي الآن 2.3 دولار، فإن سعر توريده للصناعة المصرية يبلغ نحو 5 دولار، وهذه الأسعار تجعل المستثمرين في مصر في وضع غير تنافسي مع المستثمرين في الدول الأخرى، هذا فضلاً عن إرتفاع تكلفة توصيل هذه المرافق (المقايسات).

وأكد خطاب انه هناك ايضا تعقد نظم الضرائب والجمارك، خصوصًا نظام فض المنازعات وطول إجراءاتها وافتراض كثير من العاملين في هذه الأجهزة، في كثير من الحالات، أن المتعامل معها سىّء النية ومتهرب أو يسعى، ناهيك عن عدم استقرار هذه الأنظمة وكثرة تغيرها مما يربك المستثمرين.

وأوضح أن العام التالى هو صعوبة الحصول على التمويل وارتفاع تكاليفه عن التكاليف التي يتحملها المستثمرون المنافسون الذين يستثمرون في الأسواق الأخرى القريبة والبعيدة، ثم عدم إحترام التعاقدات الحكومية، ما يثير ذعر المستثمرين وجعلهم يعزفون عن الإستثمار في مصر. ولعل أبرز الأمثلة على ذلك هو تراجع الحكومة عن بعض عقود بيع الشركات العامة للمستثمرين بالقطاع الخاص، وهو ما يزعزع ثقة المستثمرين في مناخ الإستثمار في مصر بطء التقاضى وطول الإجراءات، ولم تحقق لجان فض المنازعات مع المستثمرين ما يطمئن المستثمرين بشكل واضح.

خسر 8 جنيه في 6 ساعات .. تذبذب سعر الذهب فى مصر وعالميا نهاية تعاملات الخميس 25 مارس 2021

بتاريخ:  2021-03-26

قراءه الخبر
شكرا لك