14 مايو، 2021

وزيرة الصحة إمداد المستشفيات بـ6400 كيس دم في حادث قطاري سوهاج

قالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، إنه عقب إبلاغ هيئة الإسعاف بوقوع حادث قطاري سوهاج، وفي غضون أقل من 5 دقائق، وصلت أول سيارة إسعاف إلى موقع الحادث وتلاها وصول باقي سيارات الإسعاف التي وصل عددها إلى 105 سيارات، وذلك من مرفق إسعاف سوهاج والمحافظات المجاورة؛ بهدف التمكن من النقل الآمن للحالات في وقت قياسيّ، حيث تم توجيه الحالات إلى مستشفيات محافظتي سوهاج وأسيوط، إلى جانب بعض مستشفيات محافظة قنا.

وأشادت الوزيرة، خلال كلمتها بالمؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر اليوم بمجلس الوزراء، بدعم الأهالي الذين سارعوا بالمشاركة في عمليات نقل الحالات المصابة والوفيات، وكذا قيامهم بالتبرع بالدم، منوهة بأنه في إطار التعامل مع تداعيات الحادث، تم إمداد المستشفيات بنحو 3000 كيس دم، بالإضافة إلى نحو 3400 كيس دم وبلازما كانت بالفعل متوافرة بالمحافظة.

وأوضحت الوزيرة أنه عقب إجراء تدقيق آخر إحصائيات حالات الوفيات والمصابين للحادث، بالتعاون والتنسيق بين الوزارة والنيابة العامة ومختلف الأجهزة المعنية من خلال المرور على جميع المستشفيات، فقد تأكد لنا وصول عدد المصابين جراء هذا الحادث إلى 185 إصابة، و19 حالة وفاة، بالإضافة إلى 3 أكياس تحمل أشلاء متفرقة في 3 مستشفيات، وذلك حتى هذه اللحظة.

وأشارت إلى أن ارتفاع عدد الإصابات يرجع إلى أن عددا من الحالات التي كان تم الإبلاغ عن أنها حالات وفاة، تبين بعد إجراء الكشف أنها كانت تعاني من غيبوبة تامة، لافتة إلى خروج 90 حالة من المستشفيات اليوم، بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة، كما أنه من المتوقع خروج نحو 30 حالة أخرى من المصابين.

وحول تشخيص الحالات المصابة، أوضحت الوزيرة أن 116 حالة من المصابين يعانون من كسور في العظام، و49 تتطلب جراحات مختلفة، و20 حالة يعانون من غيبوبة تامة ما بعد الارتجاج، مشيرة إلى أنه تم إجراء تدخل جراحي لـ11 حالة من المصابين، كما تم نقل 3 حالات جراحات دقيقة إلى معهد ناصر اليوم، وذلك بالتنسيق مع وزارة الدفاع، تنفيذا لتكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بشأن نقل الأطقم الطبية والأدوية والمستلزمات من القاهرة، إلى جانب نقل الحالات التي تحتاج إلى العلاج أو التدخل الجراحي بالقاهرة.

بتاريخ:  2021-03-27

قراءه الخبر
شكرا لك