1 أغسطس، 2021

مسئول طبي لبناني عدد المصابين بكورونا آخذ في الارتفاع.. واللقاح يمنع الموت حال الإصابة

حذر الدكتور فراس الأبيض رئيس مستشفى رفيق الحريري الجامعي (المركز الطبي الرئيسي لمعالجة حالات الإصابة بفيروس كورونا في لبنان) من أن عدد حالات الإصابة بكورونا في لبنان آخذ بالارتفاع، مؤكدا أن تلقي اللقاحات يمنع التعرض للموت جراء الإصابة بالفيروس.

وقال رئيس مستشفى رفيق الحريري – في تصريح له اليوم – إن تقليص الإجراءات والتدابير الوقائية، من شأنه أن يؤدي إلى ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا، داعيا جميع اللبنانيين إلى الحرص على التسجيل وأخذ مواعيد من أجل تلقي اللقاحات المضادة للفيروس وألا يهدروا الفرصة، حرصا على سلامتهم وسلامة عائلاتهم وأصدقائهم.

وأكد أن لقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا، والذي ستبدأ حملة التلقيح به في لبنان اعتبارا من بعد غد الاثنين، آمن وفعال ضد الفيروس، مشيرا إلى تلقي ملايين الأشخاص في المملكة المتحدة للقاح، الأمر الذي أدى إلى انخفاض حاد في حالات الكورونا، كما أن أوروبا تدرس وقف صادراتها من لقاح أسترازينيكا في سبيل تسريع حملة التطعيم في الدول الأوروبية.

وأضاف “بالنسبة للمرضى الأكبر سنا أو المصابين بأمراض مصاحبة، يمكن أن تكون الحماية الجزئية التي توفرها اللقاحات، هي الفرق بين الحياة والموت”.. لافتا إلى وفاة أكثر من 120 مريضا بكورونا تتراوح أعمارهم ما بين 55 إلى 65 عاما وذلك في غضون الأيام العشرة الماضية وحدها، وأن اللقاح بإمكانه أن يحول دون مثل هذه الأمور المؤسفة.

بتاريخ:  2021-03-27

قراءه الخبر
شكرا لك