14 مايو، 2021

متحدث الرئاسة حادث السفينة الجانحة بقناة السويس استئنائي.. والعمل مستمر لتعويمها

قال السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، إن حادث السفينة البنمية العالقة بقناة السويس استثنائي ولا يتكرر كثيرًا، مشيرًا إلى عبور آلاف السفن وأكبر الحاويات من خلالها دون حودث مشكلات.
وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «على مسؤوليتي» الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء السبت، أن هيئة قناة السويس لديها من الخبرات ما يؤهلها لحل الأزمة، موضحًا أن العمل مستمر على مدار الساعة لتعويم السفينة العالقة.
وعن استغلال البعض للموقف والحديث عن عبور السفن من خلال طريق رأس الرجاء الصالح، أوضح أن لجميع السفن الحرية في اختيار المسار الذي تتحرك منه، إلا أنه طريق رأس الرجاء الصالح يستغرق ما يقرب من 10 إلى 14 يومًا وقتًا إضافيًا عن العبور من قناة السويس، مضيفًا أنه سيتطلب جهدًا وتأمين ضد مخاطر وتكلفة أكبر.
وأشار إلى اختلاف طبيعة طريق رأس الرجاء الصالح عن قناة السويس وهذ ما يميز القناة على مدار كل العقود الماضية، لافتًا إلى أن عرض العديد من الشركات العالمية للمساعدة يعني الأهمية القصوى التي تمثلها قناة السويس.
وتعرضت السفينة البنمية للجنوح، والتي تتبع الخط الملاحي «EVER GREEN»، ويبلغ طولها 400 متر وعرضها 59 مترا وحمولتها الإجمالية 224 ألف طن، وتعبر ضمن قافلة الجنوب في رحلتها القادمة من الصين والمتجهة إلى روتردام، وتسببت العاصفة الترابية وسرعة الرياح التي بلغت 40 عقدة، في انعدام الرؤية وفقدان القدرة على توجيه السفينة وجنوحها عند المدخل الجنوبي للقناة.

بتاريخ:  2021-03-27

قراءه الخبر
شكرا لك