14 مايو، 2021

فريدة الشوباشى تؤكد تحسن حالتها بعد تعافيها من كورونا وترد على شماتة الإخوان

أكدت الكاتبة الصحفية الكبيرة فريدة الشوباشى عضو مجلس النواب، أن حالتها الصحية تتحسن بعد شفاءها من فيروس كورونا المستجد، وغردت فريدة الشوباشي على حسابها الرسمي بموقع “تويتر”، قائلة: “الحمد لله اتحسن وأشعر بسعادة  لما غمرتونى به من حب.. ولكن لما بأشوف ردود فعل وشماتة إخوان الشر بسألهم: فيه حد عندكم لم يمت؟”.

فريدة الشوباشى على تويتر
فريدة الشوباشى على تويتر

 

وكانت الكاتبة الصحفية الكبيرة فريدة الشوباشى عضو مجلس النواب، قد نشرت صورة جديدة لها فى أول ظهور لها بعد شفاءها من فيروس كورونا المستجد ، حيث أوضحت أنها التقطت هذه الصورة بعد عودتها للمنزل عقب إجراء أشعة مقطعية والاطمئنان على صحتها، ونشرت الكاتبة الصحفية صورة توثق عودتها للمنزل لتطمئن متابعيها على حالتها الصحية.

 

وعلقت فريدة الشوباشى على الصورة التى نشرتها عبر حسابها الشخصى على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، بقولها: “لسة راجعة من المستشفى بعد عمل أشعة مقطعية.. نبيل صورنى”.

 

وكانت الكاتبة الصحفية وعضو مجلس النواب، فريدة الشوباشى، قد أعلنت شفاءها من فيروس كورونا، قبل أسبوع، والتي أصيبت به مطلع شهر مارس الجارى، وكتبت الكاتبة الصحفية – آنذاك – عبر صفحتها الرسمية “فيس بوك”: “الحمد لله رجعت البيت بس محتاجة راحة وبحبكم”.

 

وفور إعلان إصابتها، أعلنت فريدة الشوباشى، خضوعها للعزل المنزلى، وتلقيها بروتوكول العلاج المعتمد من قبل وزارة الصحة.


بتاريخ:  2021-03-28

قراءه الخبر
شكرا لك