14 مايو، 2021

السديس تعليق الاعتكاف في العشر الأواخر من رمضان في المسجد النبوي

اشترك لتصلك أهم الأخبار

وأكد أن الرئاسة العامة والجهات الأمنية داخل الحرمين الشريفين لن تتهاون في تطبيق الإجراءات الاحترازية، والمحافظة على سلامة زوار وقاصدي الحرمين الشريفين، وأن صحن المطاف سيخصص للطواف فقط، والصلاة ستكون خلف المكبرية.

وأوضح الشيخ السديس أنه سيتم تخصيص مصليات شرفات الدور الأول المطلة على الكعبة المشرفة، والدور الأول من توسعة الملك فهد بالكامل، وسطح وقبو توسعة الملك فهد، والتوسعة السعودية الثالثة كاملةً بساحاتها الخارجية، والساحة الشرقية بالكامل، وتطبيق الإجراءات الاحترازية في المصليات من خلال وضع الملصقات الإرشادية وتطبيق مسافة التباعد الجسدي، وتعقيم المصليات قبل وبعد كل صلاة، وسيكون دخول المصلين من نقاط تفويج محددة للفرز والتأكد من تصاريحهم، حيث يلزم لدخول المسجد الحرام إصدار تصريح للصلاة من تطبيق اعتمرنا وأيضا إبراز تطبيق توكلنا وتطبيق تباعد.

وأشار إلى تسخير الرئاسة كامل طاقتها التشغيلية لخدمة المعتمرين خلال شهر رمضان المبارك، وتخصيص صحن المطاف للمعتمرين بالكامل، داعيا المعتمرين إلى ضرورة التقيد بالأوقات الصادرة لهم عبر التصريح من تطبيق اعتمرنا، وارتداء الكمامات الطبية، والالتزام بمسافة التباعد الجسدي، كما سخرت الرئاسة (4422) موظفا وموظفة من ذوي الكفاءة والتأهيل العالي لخدمة المعتمرين والمصلين بالمسجد الحرام خلال شهر رمضان المبارك، مبينا أنه تمت مراعاة توزيع الورديات مراعاة للكثافة المتوقعة، حيث تمت زيادة عدد الموظفين خلال الورديات التي تقام فيها صلاة التراويح والقيام.

وفيما يخص الإجراءات الاحترازية بيّن السديس أن الرئاسة العامة وضعت (14) مساراً افتراضيا للطائفين في صحن المطاف، وخصصت المسارات الثلاثة الأقرب من الكعبة لكبار السن وذوي الإعاقة، وتخصيص ما يقارب (5000) عامل وعاملة للقيام بعمليات التعقيم والتطهير على مدار الساعة، وتطبيق مسافة التباعد الجسدي من خلال الملصقات الإرشادية في جميع المصليات، واستمرار رفع السجاد وتعقيم المصليات قبل وبعد كل صلاة.

وأفاد أن الرئاسة تقوم بغسل وتعقيم كامل المسجد الحرام إلى عشر مرات يوميا عدا الغسلات الاحتياطية، كما نظمت الرئاسة بالتعاون مع وزارة الصحة حملة تطعيم لجميع العاملين في المسجد الحرام، والفحص الدوري لجميع العاملين والعاملات وخاصة الذين يباشرون الخدمة للمعتمرين والمصلين، وتعميم دليل متكامل للإجراءات الاحترازية والتشديد على جميع المتهاونين في تطبيقها.

وأكد استعداد الرئاسة بالتعاون مع إمارة منطقة مكة المكرمة ممثلة في لجنة السقاية والرفادة بتوفير وجبات إفطار فردية لمرتادي المسجد الحرام، والوجبات ستوزع بشكل فردي، كما يسمح لمرتادي المسجد الحرام بإدخال تمرات للإفطار الشخصي فقط.، وإطلاق حملة (إفطار واحتراز) لتوعية المفطرين في المسجد الحرام بضرورة تطبيق الاحترازات حال الإفطار.

وبين أن الرئاسة تهدف لتوزيع 200 ألف عبوة يومياً، وستقوم بتسيير قوافل ماء زمزم لجنودنا البواسل المرابطين بالحدود الجنوبية.

وفي المدينة المنورة استعرضت وكالة شؤون المسجد النبوي خطتها التشغيلية لشهر رمضان المبارك منها استمرار عدد التسليمات في صلاة التراويح والتهجد بواقع خمس تسليمات وإفطار الصائمين في المسجد النبوي الذي يقتصر على التمر والماء، بالإضافة إلى منع تقديم وجبات السحور للزوار والمصلين وغيرهم في نواحي المسجد النبوي ومرافقه والساحات المحيطة به الداخلية والخارجية وتعليق الاعتكاف في العشر الأواخر من رمضان لهذا العام 1442هـ واستخدام الساحات الغربية الجديدة للصلوات، ويراعى عدم التفويج إليها خلال اشتداد أشعة الشمس والحرارة نهاراً حفاظاً على سلامة الزوار والمصلين، وذلك حرصا على سلامة الزوار والمصلين والتزاماً بالضوابط والإجراءات الاحترازية.

اصطدمت بكامل سرعتها في تريلا.. تفاصيل حادث طريق الجلالة وتفحم قائدة سيارة ملاكي «فيديو»

بتاريخ:  2021-03-28

قراءه الخبر
شكرا لك