21 يونيو، 2021

أسامة الأزهري يوضح منهجية حساب الجمل لذكر أسماء الله الحسنى

قال الدكتور أسامة الأزهري، مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الدينية، إن هناك منهجية في ذكر أسماء الله الحسنى بأعداد معينة، موضحًا أنها تضع لكل حرف رقمًا، وهي طريقة توارثها العرب منذ أيام الجاهلية.
وأضاف خلال لقاء لبرنامج «مساءdmc» الذي يقدمه الإعلامي رامي رضوان عبر فضائية «dmc»، مساء الأربعاء، أنه تلك المنهجية تعرف بـ «حساب الجُمَّل» والتي تعني ترتيب الحروف على طريقة «أبجد هوز..إلى ترتيب الـ 28 حرفًا»، ليكتب كل حرف برقم حتى تصل بترتيب الحروب إلى العدد ألف.
وأوضح أن العدد يصل إلى ألف لأنه بعد الانتهاء من الأحرف التي أخذت أرقامًا بالآحاد ووصلت إلى رقم «10»، تأتي الحروف التالية بأرقام «20، 30، 40…. 100، ثم 1000»، ذاكرًا أن الموسوعة العربية العالمية الصادرة عن المملكة العربية السعودية هي التي شرحت هذا الأمر.
وضرب مثالًا باسم الله «العزيز»، أن حرف «ع» بـ 70، وحرف «ز» بـ 7 وتكررت مرتين يكون العدد 14، وحرف «ي» 10، يكون الإجمالي 94، مضيفًا أنه في حالة رغبة أحد ذكر الله باسم العزيز تكون بتكرارها 94 مرة.
وأشار إلى أنه بضرب الرقم 94*7 يكون الإجمالي 658، وذلك لأن العرب اعتقدوا أنه بتكرار الذكر على 7 مرات يكون اكتمال للذكر، لافتًا إلى أن الفرد بإمكانه إجراء الحسبة الرياضية لأي اسم من أسماء الله دون طلب «إذن الذكر» من أحد، كما أنه في حالة تنقلها من فرد لآخر وتواتر استعملها يكون قد أضيف لها جانب البركة.
وذكر أن الشيوخ عبدالحليم محمود وعبدالسلام أبو الفضل ومحمد متولي الشعرواي كانوا يذكرون الله بهذه الطريقة، مشيرًا إلى أن المنهجية الحسابية لكل اسم من أسماء الله واحدة في كل العالم.

بتاريخ:  2021-06-10

قراءه الخبر
شكرا لك