24 يونيو، 2021

تحذير أمريكي لبريطانيا من تأجيج التوترات في أيرلندا الشمالية بعمليات التفتيش على الحدود




سارة أحمد

نشر في:
الخميس 10 يونيو 2021 – 4:58 م
| آخر تحديث:
الخميس 10 يونيو 2021 – 4:58 م

حذر دبلوماسيون أمريكيون كبار في لندن، أمس الأربعاء، المفاوض البريطاني بشأن ملف الخروج من الاتحاد الأوروبي، اللورد ديفيد فروست، من أن التوترات في أيرلندا الشمالية ستتأجج إذا لم يتنازل عن عمليات التفتيش على الحدود.

ووفقا لمذكرة داخلية للحكومة البريطانية، اطلعت عليها صحيفة “جارديان” البريطانية، دعت القائمة بأعمال السفارة الأمريكية لدى لندن، يائيل لمبرت خلال اجتماع مع فروست بريطانيا إلى التوصل لتسوية تفاوضية مع الاتحاد الأوروبي.

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي، جيك سوليفان، في تصريح صحفي قبل هبوط طائرة الرئيس الأمريكي جو بايدن، في بريطانيا أمس الأول: “لن ترحب الولايات المتحدة بأي خطوات تهدد أو تقوض اتفاق الجمعة العظيمة”، في إشارة إلى اتفاق تم التوقيع عليه سنة 1998 بين بريطانيا وجمهورية إيرلندا وأحزاب إيرلندا الشمالية لتقاسم السلطة السياسية في إيرلندا الشمالية.

وأشار سوليفان إلي أن الرئيس الأمريكي، واضح تماما بشأن إيمانه الراسخ باتفاقية الجمعة العظيمة كأساس للتعايش السلمي في أيرلندا الشمالية، مؤكدا: “يجب حماية الاتفاق”.

وجاءت تحذيرات الولايات المتحدة في الوقت الذي بدت فيه المحادثات المباشرة بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا بشأن أيرلندا الشمالية على وشك الانهيار.

وأشارت لندن إلى أنها لا تزال تدرس اتخاذ إجراء أحادي الجانب للحفاظ على تدفق الإمدادات دون عوائق من بريطانيا إلى المنطقة وتهدف المحادثات إلى إعادة صياغة بروتوكول أيرلندا الشمالية الذي أنشأ حدودا تجارية بين أيرلندا الشمالية وبريطانيا، بعد مغادرة لندن الاتحاد الأوروبي.

من جهته، قال نائب رئيس المفوضية الأوروبية، ماروش شيفشوفيتش، إن الصبر “ينفد للغاية” ووصف العلاقة مع بريطانيا بأنها “على مفترق طرق”، لكن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أصر على أنه لا توجد أزمة، قائلا: “أنا متفائل جدًا بشأن هذا الأمر”.