24 يونيو، 2021

السجن المشدد 4 أشهر للمتهم بصفع ماكرون




هايدي صبري

نشر في:
الخميس 10 يونيو 2021 – 6:25 م
| آخر تحديث:
الخميس 10 يونيو 2021 – 6:25 م

أصدر القضاء الفرنسي، اليوم الخميس، حكما بالسجن المشدد ٤ أشهر علي داميان تاريل، المتهم بصفع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال جولته في مدينة دروم جنوب شرق فرنسا.

وذكرت محطة “بي.إف.إم” التلفزيونية الفرنسية أن محكمة فرنسية قضت بمعاقبة تاريل بالسجن 18 شهرا مع إيقاف تنفيذ 14 منها.

وكشف تاريل خلال جلسة محاكمته، أنه فكر في قذف ماكرون ببيضة أو فطيرة قبل أيام من الواقعة للإعراب عن معارضته للرئيس الفرنسي، إلا أنه صفعه عندما أراد مصافحته خلال جولته.

وذكر مراسل “بي.إف.إم” أن تاريل كان يرتدي قميصًا أخضر اللون في قفص الاتهام، ويتحدث بوضوح وبصوت عالٍ ولا يرفع عينيه عن رئيس الجلسة، وبدا هادئًا إلى حد ما.

ولم يجادل تاريل (28 عاماً) خلال جلسة الاستماع على الإطلاق بشأن الاتهامات الموجه إليه، وقال متحدثا عن ماكرون: “عندما رأيت نظرته المتعاطفة والكاذبة التي أرادت أن تجعلني ناخبًا، شعرت بالاشمئزاز، ما دفعني لاقتراف ذلك الفعل، في إشارة إلي صفعه لماكرون.

واعترف تاريل أن رد فعله كان “مندفعا قليلاً”، مبرراً أنه عندما رأى الناس يطردهم عساكر الدرك، شعر بالظلم”.

وتابع: “أعتقد أن رد فعلي كان مندفعًا بعض الشيء، لكن كلماتي كان لها تأثير على ماكرون وجميع السترات الصفراء والوطنيين”.

وأضاف المتهم بإهانة الرئيس الفرنسي خلال محاكمته:” أراد مصافحتي وترددت في القيام بذلك، وعندما اقترب (إيمانويل ماكرون)، قلت “مونتجوي سانت دينيس يسقط مكروني، وصفعته”، في إشارة إلى الملكية الفرنسية في العصور الوسطى.

وذكر تاريل أن الصفعة “كانت عنيفة إلى حد ما”.