21 يونيو، 2021

التنمية المحلية في عهد السيسي 6.5 مليون مشروع استفاد منها 38 مليون مواطن صور

اشترك لتصلك أهم الأخبار

«التنمية المحلية» تعلن الإنتهاء من تدريب 90 متدربا بالمحافظات في مركز سقارة

وزير التنمية المحلية: مصر تسعى لتحقيق النمو والتنمية المستدامة دون الإخلال بالنظام البيئي

وزير التنمية المحلية يشدد على ضرورة استغلال الميزات التنافسية للمحافظات لتحقيق النمو

وزير التنمية المحلية يلتقي نواب «التنسيقية» بمجلسي النواب والشيوخ (تفاصيل وصور)

وأنجزت وزارة التنمية المحلية والجهات التابعة لها العديد من المشروعات، حيث تم تنفيذ 6.5 مليون مشروع وتدخل لإقامة مشروعات بنية أساسية وخدمات عامة وتنمية اقتصادية بتكلفة قدرها 225 مليار جنيه استفاد منها 38 مليون مواطن وفرت 7.3 مليون فرصة عمل.

وتولت الوزارة متابعة جهود المحافظات فيما يخص استرداد حق الشعب والأجيال القادمة في الحفاظ على أملاك وأراضى الدولة وإزالة كافة التعديات التي تمت خلال السنوات الماضية خاصة بعد عام 2011 وتطبيق القانون بكل بحسم وحزم على المخالفين، كما سعت الوزارة بكل قوة إلى حل المشاكل المزمنة بالمحليات وخاصة التعامل بحسم مع المقصرين في أداء عملهم ومواجهة الفساد بكافة أشكاله وصورة، وسعت الوزارة أيضاً إلى العمل على توفير فرص عمل للشباب والمرأة المعيلة للقضاء على البطالة ورعاية الفئات الأكثر فقراً والأولى بالرعاية بقرى ونجوع مصر، بالإضافة لرفع كفاءة العاملين بالإدارة المحلية عبر توفير برامج ودورات تدريبية على مدار العام بمركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة أو في الأكاديمية الوطنية للتدريب أو بعض المنح والدورات التدريبية بالخارج، بما يصب في تحقيق أهداف الدولة بتمكين الشباب وخلق صف ثاني من قيادات الإدارة المحلية لتحقيق طموحات المواطنين.

كما تقوم وزارة التنمية المحلية بالتنسيق مع الوزارات والجهات الأخرى بالدولة من خلال تنفيذ العديد من البرامج والأنشطة والمشروعات القومية ومنها المبادرة الرئاسية «حياة كريمة»، والمشروع القومي لتطوير وتنمية القرى المصرية، وبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر، والمنظومة الجديدة لإدارة المخلفات الصلبة ورصف ورفع كفاءة الطرق المحلية وإزالة مخالفات المباني والتعديات على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة وتطوير وميكنة المراكز التكنولوجية وتذليل معوقات تنفيذ مشروعات الوزارات المركزية على أرض المحافظات وحل مشاكل المشروعات الكبرى المتعثرة وغيرها بما يعمل على الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين وتوفير فرص العمل المستدامة وتحسن مؤشرات التنمية، بالإضافة إلى تفعيل طرق جديدة للتواصل مع المواطنين لمعرفة مشاكلهم والإستماع لها والعمل على سرعة حلها.

وخلال الوزارة ملخص باستثمارات برامج التنمية المحلية بالمحافظات خلال الفترة من يوليو 2014 – حتى يونيو 2021 في مختلف المجالات.

في مجال الطرق تم صرف مبلغ 50 مليار جنيه لرصف ورفع كفاءة الطرق المحلية وإنشاء الكبارى على تقطاعات الطرق ومزلقانات السكة الحديد الخطرة بهدف الحفاظ على أرواح المواطنين وتلافي الحوادث، وحل الإختناقات المرورية، وسهولة وسرعة وصول المواطنين لمقار عملهم ومسكنهم، وسهولة وسرعة نقل الحاصلات الزراعية والبضائع من أماكن الإنتاج إلى أماكن التوزيع، كما تم رصف ورفع كفاءة 7200 مشروع رصف طرق بطول 35 ألف كيلو متر، و80 كوبرى مشاة، و35 كوبرى سيارات، وأنفاق لعبور سيارات، و15 نفق عبور مشاة، وفرت تلك المشروعات نحو 500 ألف فرصة عمل، استفاد منها 25 مليون مواطن بصورة مباشرة.

وفى مجال تحسين البيئة والنظافة والتجميل ومنظومة المخلفات الجديد تم صرف 34 مليار جنيه، وذلك ضمن خطط التنمية المحلية لدواوين عموم المحافظات على برنامج النظافة والتجميل وتغطية المجاري المائية بالقرى والمدن بهدف الحفاظ على الصحة العامة للمواطنين شملت الاعمال شراء عدد 600 معدة نظافة جديدة وصيانة 4000 معدة قديمة بتكلفة 395.5 مليون جنيه ورفع 200 مليون طن تراكمات وتغطية حوالى 15 كيلو متر مجارى مائية (ترع ومصارف)، داخل الكتلة السكنية وتجميل مدخل 75 مدينة وحى و500 قرية، استفاد منها 45 مليون مواطن، كما تضمنت الجهود في ملف منظومة المخلفات الجديدة إنشاء 4 خطوط جديدة للتدوير في 3 محافظات بتكلفة 305 مليون جنيه، وإنشاء 4 مدافن صحية في 3 محافظات بتكلفة 84 مليون جنيه، ورفع التراكمات من 8 مواقع في 3 محافظات بتكلفة 188 مليون جنيه، وإنشاء عدد 33 محطة وسيطة متحركة في 8 محافظات بتكلفة 174 مليون جنيه،وإنشاء 15 محطة وسيطة ثابتة في 8 محافظات بتكلفة 345 مليون جنيه.

وفى مجال تحسين خدمات الكهرباء والانارة بالمناطق المحرومة والمستجدة وتوفير التيار الكهربائى للمواطنين للاستخدامات المنزلية، وتلبية احتياجات المواطنين الراغبين في اقامة مشروعات صغيرة ومتوسطة، تم صرف 19 مليار جنيه، وشملت هذه الأعمال مد كابلات بأطوال نحو 30 كيلومتر و60 ألف عمود بمشتملاتها، و500 محول كهربائى قدرات مختلفة، استفاد منها 17 مليون مواطن بالمحافظات. وفى مجال الأمن والإطفاء والمرور تم تنفيذ 3.5 ألف مشروع تشمل توريد سيارات إنقاذ، وأعمال إقامة نقاط إطفاء أكشاك ومرور، توريد سيارات إطفاء وأمن ومرور، وتوريد معدات ومهمات إنقاذ بتكلفة 7 مليار جنيه وفرت 35 ألف فرصة عمل.

كما تم صرف مبلغ 9 مليار جنيه لتطوير هيئتى النقل العام بالقاهرة والاسكندرية وفرت 60 ألف فرصة عمل، شملت الأعمال التالية شراء 2000 أتوبيس جديد، ورفع كفاءة وتطوير 156 قطار ترام مفصلى، وشراء 7 اتوبيسات كهربائى، و182 اتوبيس للعمل بالغاز الطبيعى، وتطوير ورفع كفاءة وعمرات جسيمة ل 2000 اتوبيس، كما تم توقيع بروتوكول مع وزارة الإنتاج الحربي لتحويل 2300 أتوبيس للعمل بالغاز الطبيعى بتكلفة قدرها 1.3 مليار جنيه.

وفى مجال تدعيم احتياجات الوحدات المحلية تم تنفيذ 4 آلاف مشروع لتلبية الاحتياجات العاجلة والطارئة والملحة، شملت أعمال تنفيذ وتطوير ورفع كفاءة وتأثيث مبانى ادارية، وسيارات، ومعدات وصيانة بتكلفة 9 مليار جنيه وفرت 100 ألف فرصة عمل.

وفى مجال تطوير ورفع كفاءة المجازر الحكومية بالمحافظات وإنشاء مجازر جديدة تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية بهدف الحفاظ على البيئه من التلوث وعلى صحة المواطن من خلال انتاج لحوم صحية نظيفة وآمنه وذلك من خلال رفع كفاءة المجازر من حيث الحالة الانشائية واستخدام أحدث التكنولوجيا لتكون المجازر على احدث طراز وتحقق الأهداف المطلوبة.

بتاريخ:  2021-06-11