19 يونيو، 2021

تركيا تعرب عن استعدادها لتبديد قلق الحلفاء بخصوص منظومة صواريخ إس- 400

أعرب وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، عن استعداد بلاده لتبديد “القلق الفني” لدى حلفائها بخصوص منظومة إس-400 الصاروخية الروسية، مؤكدا أن الحلول المعقولة والمنطقية ممكنة دائمًا.

جاء ذلك في كلمة للوزير اليوم الجمعة، خلال افتتاح مقر قيادة التميز المركزية للأمن البحري التابع لحلف شمال الأطلسي (ناتو)،بحسب وكالة الأناضول التركية للأنباء.

وأضاف أكار: “في وقت كانت فيه المخاطر والتهديدات الموجهة ضد بلدنا في أعلى مستوياتها، تفاوضنا مع حلفائنا لتزويد أنظمة الدفاع الجوي وحاولنا شراء باتريوت من الولايات المتحدة الأمريكية ومنظومة سامب تي من فرنسا وإيطاليا”.

وتابع: “لم يتحقق ذلك لأسباب مختلفة. وبناءً على ذلك، قمنا بشراء أنظمة الدفاع الجوي أس -400 من روسيا التي استوفت الشروط التي أردناها. لم نفعل ذلك في الخفاء. هدفنا الرئيسي في الحصول على هذه الأنظمة هو حماية بلدنا ومواطننا البالغ عددهم 84 مليونًا ضد التهديدات الجوية المحتملة”.

وقال أكار إنه أجرى مساء أمس محادثة هاتفية مع وزير الدفاع الأمريكي لويد جيمس أوستن، واصفاً محادثته بالصريحة والبناءة والإيجابية.

وذكرت وزارة الدفاع التركية في بيان، أن الوزيرين تبادلا وجهات النظر بشأن قضايا دفاعية وأمنية، إقليمية وثنائية، قبيل قمة الناتو.

كانت العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة شهدت توترا على خلفية شراء أنقرة منظومة الدفاع الصاروخي الروسية اس -400.

ومن المقرر عقد اجتماع بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الأمريكي جو بايدن على هامش قمة الناتو ، مما يشير إلى استعداد أنقرة لتسوية أحد مخاوف الولايات المتحدة.