24 يونيو، 2021

تاريخ اللاعبين والمدربين العرب فى كوبا أمريكا قبل انطلاق نسخة 2021

بطولة كوبا أمريكا هى الأعرق على صعيد المنتخبات، وطوال سنوات عديدة مر عليها العديد من النجوم، بعضهم حالفهم التوفيق وكللوا بالنجاح فيما حاول غيرهم مراراً وتكراراً ولم يلاقوا سوى الفشل.

وسط كل هؤلاء النجوم كان هنالك بعض اللاعبين الذين تعود أصولهم إلى المنطقة العربية، التي كانت في يوم من الأيام مصدرا لعدد ليس بالقليل من المهاجرين لأمريكا اللاتينية.

ماريو زاجالو

 

لا تعد هذه المعلومة معروفة بالنسبة للجميع، ولكن زاجالو الذى توج بكأس العالم مع البرازيل مرتين عامى 1958 و1962 وكمدرب عام 1970 وكمنسق لشئون المنتخب عام 1990 له أصول لبنانية.

ووفقا لمجلة (فيفا) فى عددها الصادر 31 يناير 2015 زاجالو، الذى لقبته بـ”الأستاذ” له أصوله لبنانية.

وبالنسبة لمشاركات زاجالو في كوبا أمريكا كلاعب فإنه حصل مع الـ”سيليساو” على المركز الثاني في نسخة 1959 وكرر نفس الإنجاز كمدرب في نسخة 1995 قبل أن يقود في نفس المنصب “راقصي السامبا” نحو اللقب في كوبا أمريكا 1997.

 

أرتورو صلاح

 

تشيلي الجنسية من أصول فلسطينية، ودرب عددًا كبيرًا من الأندية فى البلد اللاتيني، منها كولو كولو وأونيفرسيداد وسانتياجو واندررز.

وأنهى صلاح مسيرته كلاعب في نادي (بالستينو) التشيلي والذي يعني اسمه باللغة العربية (فلسطيني).

وقاد صلاح تشيلي من منصب المدير الفني في كوبا أمريكا مرتين الأولى في نسخة 1991 التي احتضنتها بلاده ولكنه حصل في المرحلة النهائية من البطولة التي كانت تلعب حينها في صورة مجموعة من أربعة فرق على المركز الثالث، في حين توجت الأرجنتين باللقب.

وبالنسبة للمرة الثانية، التي قاد فيها صلاح تشيلي في كوبا أمريكا، فكانت في النسخة التالية عام 1993 والتي احتضنتها الإكوادور، حيث خرج من دور المجموعات عقب تذيل تشيلي لمجموعتها.

 

أنطونيو محمد

 

لاعب أرجنتيني سابق ودرب عددًا كبيرا من الأندية آخرها مونتيري المكسيكي. أصوله لبنانية ومثل خلال مسيرته كلاعب عدة أندية مثل أوراكان وبوكوا جونيورز وإندبندينتي.

تعد مسيرة محمد مع المنتخب الأرجنتيني قصيرة للغاية حيث شارك معه في أربع مباريات فقط، ويمكن أن يقال إنه شارك ولم يشارك في بطولة كوبا أمريكا حيث كان ضمن قائمة الفريق في نسخة كوبا أمريكا 1991 ولكنه لم يلعب في أي مباراة.

 

خوليو أسد

 

أرجنتيني آخر ينضم للقائمة وهو خوليو أسد وكما يظهر من الاسم فإن أصوله عربية وتعود تحديدا لمنطقة الشام.

ومثل أسد كلاعب ثلاثة أندية، وهي فيليز سارسفيلد وراسينج كلوب وكولون، خلال مسيرته التي انتهت سريعا بسبب إصابة بالرباط الصليبي.

وشارك أسد، في نسخة كوبا أمريكا عام 1975 التي لعبت دون مقر وفي الفترة بين 17 يوليو و28 أكتوبر وتوجت بها بيرو.


بتاريخ:  2021-06-11

قراءه الخبر
شكرا لك