14 مايو، 2021

تجمع 1300 ناشط في كابول للمطالبة بإبداء الرأي في محادثات السلام الأفغانية

تجمع أكثر من 1300 أفغاني من جميع أنحاء البلاد في العاصمة كابول، اليوم الاثنين؛ للمطالبة بإبداء الرأي في محادثات السلام الجارية بين الحكومة وحركة طالبان.

وقال المشاركون في بيان صدر بعد التجمع أصواتنا يجب أن تسمع ويتم أخذها في الاعتبار.

ويطالب النشطاء الحكومة وطالبان والمجتمع الدولي بإشراك كافة شرائح المجتمع الأفغاني وليس النخب السياسية فقط.

والتقى النشطاء في حديقة بكابول، على الرغم من المخاطر الأمنية، وانقسموا إلى أكثر من عشرين مجموعة لمناقشة كيفية العمل على حصول الأفغان الضعفاء وهم “الفئات المهمشة والشباب والنساء والضحايا وممثلي جميع الطوائف العرقية والدينية” على الحق في المشاركة في المحادثات.

كما أكد النشطاء أن وقف إطلاق النار يجب أن يكون البند الرئيسي في جدول الأعمال في المفاوضات السياسية.

وطالبوا أيضا بانسحاب القوات الأمريكية وقوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) من بلادهم.

ومع ذلك، شدد المشاركون على أن هذا يجب أن يتم بطريقة مسؤولة تعطي الأولوية لسلامة وأمن الأفغان.

وكتبت البعثة الدبلوماسية للاتحاد الأوروبي في أفغانستان على موقع تويتر دعما للتجمع قائلة: “إذا لم يتم الاستماع لهذه الأصوات الآن.. فمتى؟” .

بتاريخ:  2021-03-29

قراءه الخبر
شكرا لك