1 أغسطس، 2021

الصحة البرازيلية 41 لاعبا وأعضاء من وفود كوبا أمريكا أصيبوا بفيروس كورونا

أكدت وزارة الصحة البرازيلية، أن 41 لاعبا أو عضوا من الوفود المشاركة فى كوبا أمريكا، أثبتت إصابتهم بفيروس كورونا، فى اليوم الأول من بطولة أمريكا الجنوبية لكرة القدم.

 

وقال وزير الصحة مارسيلو كيروجا للصحفيين، إنه تم تأكيد 10 حالات أخرى بين موظفى الفنادق التى يقيم فيها اللاعبون ووفودهم في برازيليا، حسبما قالت صحيفة “جى 1” البرازيلية.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن وزارة الصحة البرازيلية سجلت 41 حالة إصابة بكورونا مرتبطة بكوبا أمريكا، ومن خلال بيان، ذكرت الوكالة الحكومية أن جميع العمال الذين ثبتت إصابتهم كانوا فى برازيليا ، حيث افتتحت البرازيل البطولة يوم الأحد بفوزها 3-0 على فنزويلا.

 

والبرازيل تستضيف المسابقة، التى تلعبها 10 فرق من أمريكا الجنوبية، على الرغم من حقيقة أن البلاد لديها ثاني أكبر عدد من الوفيات المؤكدة بسبب إصابتهم بفيروس كورونا.

 

وعرض الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو استضافة البطولة قبل أسبوعين فقط ، بعد استبعاد كولومبيا والأرجنتين من استضافة البطولة، وانتقد بولسونارو سياسات التباعد الاجتماعي وجادل بأن الأثر الاقتصادي لتعليق الأنشطة الإنتاجية أكثر فتكًا من فيروس كورونا نفسه.


بتاريخ:  2021-06-15

قراءه الخبر
شكرا لك